ليبيا – وجه رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح رسالة إلى المجتمعين في ملتقى أجخرة الوطني حيا فيها الملتقى ودعا المشاركين فيه إلى إنقاذ البلاد من محنتها وإنهاء حالة الفوضى والشقاء التي تمر بها.

الرسالة التي حصلت صحيفة المرصد على نسخة منها طالب فيها المستشار عقيلة صالح المجتمعين بالتوحد وعدم الفرقة وإتخاذ الطريق الواضح لذوي الأيادي النظيفة التي يجب أن تمتد في مثل هذه الظروف في صدق ومحبة لتحقيق التآخي والتضامن وبناء الوطن.

ودعا رئيس مجلس النواب المشاركين في الملتقى إلى إتخاذ العفو والمصالحة سبيلا ولجوء أصحاب الحق إلى القضاء العادل والعرف السائد في البلاد من أجل نيل حقوقهم مطالبا الشباب في كل أنحاء ليبيا بالوقوف مع عقلاء الوطن لطي ملف الماضي وفتح صفحة جديدة والتفرغ لأداء أعمالهم في إطار إعمار الوطن وبنائه بعد طرح السلاح جانبا.

وإختتم المستشار عقيلة صالح رسالته بتحية جميع دعاة الخير والصلاح الذين يغلبون معاول الخير على معاول الشر وللمنظمين والمساهمين لهذا الملتقى والقوات المسلحة والشباب الشجعان ورجال الأمن.

رسالة رئيس مجلس النواب عقيلة صالح للمجتمعين في اجخرة
رسالة رئيس مجلس النواب عقيلة صالح للمجتمعين في اجخرة
المشاركة