ليبيا – طالبت حكومة الإنقاذ في بيان لها من كافة التشكيلات العسكرية المنطوية تحت رئاسة أركان المؤتمر و كافة التشكيلات الأمنية بضرورة التأهب و الإستعداد بالعودة بالوطن إلى حالة الإستقرار و اللأمان.

حكومة الإنقاذ حذرت جميع الأجسام التي تم تشكيلها تحت ما يسمى بالمجلس الرئاسي الذي أسمته بـ”مجلس الوصاية” بأنهم معرضون كافة للمساءلة القانونية.

وقالت الحكومة في بيانها الذي تحصلت المرصد على نسخة منه بأنها تتابع بقلق شديد ما آلت إليه الأوضاع الأمنية و المعيشية بمدينة طرابلس ، معتبرةً أن هذه الفوضى خلفها تخاذل بعض المحسوبين على الوطن والذين التحقوا بما يسمى بمجلس الوصاية و لجنة الترتيبات الأمنية الوهمية بحسب نص البيان.

14625335_216903008727297_1943782201_n
بيان حكومة الانقاذ بشأن الاوضاع الاخيرة في العاصمة طرابلس
المشاركة