ليبيا – نفى عضو مجلس النواب أبو بكر بعيرة بأن يكون عضواً  بكتلة السيادة الوطنية بالمجلس ليعلق على بيانها الاخير المتعلق بعدم صحة قرار تكليف الحاكم العسكري ، مبيناً بأنه دعي أكثر من مرة لحضور اجتماعاتها ولاحظ الكثير من الأشياء التي لم تعجبه في تصرفات بعض اعضاء الكتلة ولم يشارك بعدها في أي اجتماع.

بعيرة كشف خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج الحصاد الذي يذاع على قناة الرائد أمس الاربعاء على وجود انقسام بين اعضاء كتلة السيادة نفسها ، مبيناً بأن احد اعضائها الذين لم يحضروا إلقاء البيان المتعلق بالحاكم العسكري معترض عليه ويراه بأنه غير صحيح .

وأوضح قائلاً :” البيان أشار إلى بعض النقاط المهمة منها قرار تعيين الحاكم العسكري العام الذي لم يعرض على مجلس النواب وقد تكون وجه نظر من أصدر البيان أو الكتلة صحيحاً لأنه كان يفترض ان يعرض هذا القرار على مجلس النواب بالكامل وان يبدي  رأيه فيه بدلا ان يصدر عن رئيس مجلس النواب فقط”.

وفي سؤاله عن رأيه بخصوص وجدود مخالفة قانونية فيما يتعلق بتعيين الحاكم العسكري اعتبر بعيرة بأنه كان من المفترض ان يعرض القرار على مجلس النواب في جلسة رسمية ، مؤكداً بأن هذا الامر لم يتم وصدر القرار من رئيس المجلس منفرداً وهذا الاجراء غير صحيح بحسب قوله .

المشاركة