ليبيا – طالب الناطق العسكري باسم القوات المسلحة عقيد أحمد المسماري المواطنين و الأهالي الامتثال لأوامر القوات المسلحة و عدم دخول منطفة قاريونس نظراً لخطورة الوضع ، مرجعاً ذلك لوقوع المنظقة بالقرب من محاور الاشتباكات.

وأضاف المسماري ان ما يتم تداوله من انباء حول السماح بعودة السكان الى منظقة قاريونس في مدينة بنغازي هو أمر غير صحيح مبيناً عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “facebook” ان منطقة قاريونس ما تزال مغلقة و لم تفتح امام عودة السكان.

ومن جهته طالب آمر كتيبة شهداء الزاوية عميد جمال الزهاوي المواطنين بعدم دخول منطقة قاريونس نظراً لخطورة الوضع هناك ولوقوع المنطقة بالقرب من محاور الاشتباكات.

يشار الى أن بعض صفحات التواصل الاجتماعي نشرت في وقت سابق خبراً متعلقاً بدعوة اهالي قاريونس للعودة لمناطهم من قبل الجيش  ، وهذا ما نفاه المسؤولون العسكريون جملةً وتفصيلاً.

المشاركة