ليبيا – أرجع الناطق بإسم القوات البحرية التابعة للمجلس الرئاسي العميد أيوب قاسم إتهامات منظمة “سي ووتش” للبحرية الليبية بالإعتداء على قوارب وسفن مكافحة الهجرة غير الشرعية التابعة للمنظمة لرغبة “سي ووتش” بالتغطية على إنتهاكاتها لسيادة البلاد.

قاسم أكد بمداخلته الهاتفية خلال نشرة أخبار قناة ليبيا لكل الأحرار أمس الجمعة قيام قارب سريع مطاطي تابع للمنظمة قبل شهرين بإنتهاك سيادة ليبيا بعد دخوله لمياهها الإقليمية وضبطه وإحتجازه بالقطاع الغربي لحرس السواحل ليتم بعد ذلك وبتدخل من وزارة الخارجية والحكومة الليبية الإفراج عن الطاقم الألماني الموجود مع القارب ومصادرته.

وأشار قاسم إلى حادثة أخرى قامت بها سفينة تابعة للمنظمة بالدخول للمياه الإقليمية والخروج منها بعد أن تم رصدها من قبل حرس السواحل ليصار إلى تحذير طاقم السفينة بعدم تكرار الأمر مستقبلا أو حجز السفينة في حال التكرار داعيا في الوقت ذاته المنظمات الإنسانية للعمل داخل المياه الدولية وليس المياه الإقليمية لما يمثله ذلك من إنتهاك لسيادة ليبيا المكفولة وفقا للتشريعات الدولية التي تجرم إنتهاكها.

وإتهم قاسم قوات صوفيا والمنظمات الإنسانية بإتخاذ إجراءات تساهم في تفاقم ظاهرة الهجرة غير الشرعية ما يتسبب بمعاناة الشعب الليبي وخفر السواحل وأجهزة مكافحة تهريب البشر.

المشاركة