ليبيا – إعتبر القيادي “بسرايا الدفاع عن بنغازي” زياد بلعم عودة المؤتمر العام بأنها خطوة بالإتجاه الصحيح، داعياً جميع “الثوار” للإلتفاف حوله وعدم قبولهم بأن يتم إزاحته أو نقل صلاحياته إلى جسم آخر.

و أضاف بلعم في تدوينة له على حسابه الشخصي في موقع التواصل الإجتماعي”facebook” قائلاً:” أنصح الثوار بالإلتفاف حول المؤتمر الوطني العام حتى يطمئنوا على ثورتهم و ان يكون البديل خير منه حتى لا توضع البلاد و مصيرها في يد أمثال برلمان العار الذي في طبرق”.

بلعم طالب بأن يكون أولى أولويات الموتمر هو وضع حد للمجلس الرئاسي إما ان يلتزم ببنود الاتفاق السياسي أو يرحل عن طرابلس إضافة لضروة أن يضع المؤتمر القوانين التي يحمي بها “الثورة و يحافظ على حق “الثوار” الذين ضحوا في جميع ربوع ليبيا بحسب قوله.

و أبدى القيادي “بسرايا الدفاع عن بنغازي”رفضه لإزالة الواجهة السياسية “للثوار” و إبقاء الواجهة السياسية للقائد العام للجيش المشير خليفة حفتر و السكوت عن إتفاق الصخيرات والمجلس الرئاسي واصفاً إياهم بـ” الاتفاق الهزيل ومجلسه الهش الذي يقوم بتسليم البلاد لحفتر وزمرته”.

و في ختام تدوينته حذر بلعم الجميع من التلاعب “بالثوار” و التشويش عليهم ، نداعياً “الثوار” بضرورة معرفة الصديق من العدو .

المشاركة