اصدرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان فى بيانها رقم 16 لسنة 2016 اعربت خلاله عن كبير قلقها بشأن أحداث العنف والاشتباكات المسلحة الدائرة منذ صباح اليوم الجمعة بمدينة الزاوية .

و طالبت اللجنة جميع أطراف النزاع بالوقف الفوري للتصعيد و اعمال العنف وتجنب استهداف المدنيين وأمنهم وسلامتهم و ممتلكاتهم كما دعت إلى ضرورة فتح ممرات إنسانية آمنة للعائلات العالقه بالأحياء و الشوارع التي تدور بها أحداث العنف والاشتباكات المسلحة.

و دعا البيان الذى تلقت المرصد نسخة عنه كل الحكماء والاعياء بمدينة الزاوية للتخل العاجل و وقف أعمال العنف ورأب الصدع بين أطراف النزاع .

دبابات المسلحين تتجول فى شوارع الزاوية - 28 أكتوبر 2016
دبابات المسلحين تتجول فى شوارع الزاوية – 28 أكتوبر 2016

و ختمت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان جميع الأطراف بضرورة احترام القانون الدولي الإنساني وعدم تعريض حياة وأمن وسلامة المدنيين للخطر أو المساس بهم وعدم التحصن بلأحياء المدنية واستغلال هذه الأحياء وجعل المدنيين كدروع بشرية .

يشار الى ان مدينة الزاوية تشهد اشتباكات عنيفة منذ ساعات الصباح الاولى بين فصيلين متنازعين أحدهم يتلقى الدعم من ” غرفة عمليات ثوار ليبيا ” بقيادة شعبان هدية و قد تسببت الاشتباكات فى نزوح عدد من اهالى شارع المختار وسط المدينة بعد اصابة عدد من المنازل بقذائف مباشرة اسفرت عن خسائر مادية و مقتل عدد من مسلحي الجانبين .

المشاركة