نفى الأمير السعودي خالد بن طلال، ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حول وفاة نجله الوليد، الذي يرقد في غيبوبة منذ نحو 11 عاما.

وقال خالد بن طلال عبر حسابه في موقع تويتر السبت 29 أكتوبر/تشرين الأول: “ما أشيع الليلة عن وفاة الابن الوليد شافاه الله وعافاه غير صحيح”.

وأضاف في التغريدة: “تأخر نشر تغريدتي المعتادة بالدعاء له يوم الجمعة زاد من الإشاعة وذلك لتواجدي في الإمارات لإلقاء كلمة في الجمعية الإماراتية لمرض القلب بعنوان: الموت قريب جدا ولكن بنفس الوقت بعيد جدا، وعلاقة ذلك بغيبوبة الوليد شفاه الله”.

ويقوم الأمير خالد بين فترة وأخرى بنشر صور ومقاطع فيديو لابنه الراقد في المستشفى، معربا عن أمله بأن يمثل قريبا للشفاء.

وكان الوليد بن خالد (27 عاما) تعرض لحادث مروري تسبب في دخوله بغيبوبة ويرقد الآن في مستشفى التخصصي بالرياض.

يذكر أن خالد بن طلال هو الابن الثالث للأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود وشقيق رجل الأعمال الشهير الأمير الوليد بن طلال.

المشاركة