ليبيا – أدان المجلس الرئاسي في له بأشد العبارات التفجير الذي وصفه بـ” الإرهابي” الذي استهدف ساحة “الكيش” بمدينة بنغازي يوم أمس السبت.

المجلس الرئاسي قدم في بيانه الذي صدر صباح اليوم الاحد و تحصلت المرصد على نسخة منه  أحر التعازي لأهالي الأبرياء الذين سقطوا نتيجة لهذه الجريمة، التي لا يفعلها إلا الجبناء ضعاف النفوس حسب تعبيره.

وأضاف الرئاسي في بيانه أن هذه الأعمال الإجرامية تتنافى تماماً مع جميع المبادئ والقيم وتتعارض مع كل الشرائع، والأديان السماوية.

ودعا الرئاسي الى توحيد الصف والجهود لمواجهة من أسماهم بـ” العابثين” بأمن واستقرار الوطن ، مؤكداً أن مثل هذه الجرائم لن تزيده سوى الإصرار على محاربة الإرهاب، والتطرف بكل صوره وأشكاله أينما وجد.

بيان الرئاسي بخصوص تفجير ساحة الكيش
بيان الرئاسي بخصوص تفجير ساحة الكيش
المشاركة