ليبيا- بحث رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح مع وفد من أعيان مدينة مصراتة الزائر إلى مدينة طبرق أبرز تطورات الأوضاع والمستجدات على الساحات السياسية والأمنية والإقتصادية والأمنية وسبل حلحلة الأزمات التي تمر بها البلاد.

اللقاء الذي جرى يوم الثلاثاء الماضي بمقر إقامة رئيس مجلس النواب في مدينة القبة وتحصلت المرصد على تسجيل مصور له حيا خلاله المستشار عقيلة صالح شجاعة ووطنية أعضاء الوفد لقدومهم إلى مدينة طبرق حرصاً منهم على مصلحة ليبيا والليبيين ورغبة منهم في التوافق وتعضيد جهود كافة الخيرين والوطنيين في البلاد لضمان إستمرار سير ليبيا في طريق الخير وهو أمر ليس بغريب على سكان مدينة مصراتة.

وطالب المستشار عقيلة صالح أعضاء الوفد الزائر بنقل تحياته للقوات المسلحة في مصراتة مشدداً على عدم وجود أي نوع من الإقصاء أو التهميش والإبعاد لأي مكون من الناحية الرسمية ومن ناحية الدولة التي يسير مجلس النواب أمورها.

وتعهد رئيس مجلس النواب بمفاتحة الأعيان الفاعلين في المنطقة الشرقية لتهيئة وفد من الصف الأول من الوجهاء من أصحاب الحل والعقد والعسكريين وغيرهم من النخب بغية زيارة مصراتة لتحقيق أهداف الإجتماع ولم الشمل والتعاضد كاشفاً عن قرب البدء بإتصالات  بقيادات القبائل خلال هذا الإسبوع من خلال إجتماع أعيان برقة الذي سيحضره المستشار عقيلة صالح لينقل لهم دعوة إخوانهم في مصراتة للحضور إلى المدينة للم الشمل ومناقشة القضية الليبية وإيجاد الحلول لها من داخل ليبيا.

وثمن المستشار عقيلة صالح الطرح الذي قدمه وفد أعيان مصراتة الذي سيسجله التأريخ لهم من خلال فتحهم لأبواب الخير لإخراج البلاد وشعبها من المأزق الذي هم فيه الآن في ظل وجود رغبة كبيرة لدى الليبيين لإيجاد الحل مطمئنا إياهم بأن مجلس النواب في ذات الخط الذي هم سائرين فيه وأن حكماء وعقلاء الشرق وقبائلها المهمة لا توجد لديهم أي رغبة في الإنتقام ولا ضغينة في نفوسهم وراغبين في التصالح وطي الصفحة المقيتة التي تمر بها البلاد.

ودعا رئيس مجلس النواب على أهمية لجوء أصحاب الحق إلى القضاء لنيل حقوقهم مشددا على أهمية نسيان الماضي وإلتفات الجميع إلى البدء في بناء البلاد بأسرع وقت وتنميتها.

 

المشاركة