ليبيا – قال عضو مجلس النواب عبدالوهاب زوليه أن المليشيات و الاضطرابات الأمنية في بعض المدن هي التي استدعت وجود حاكم عسكري لبسط الأمن فيها.

وأشار زوليه خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج” غرفة الاخبار” الذي يبث على قناة “ليبيا روحها الوطن” أمس الأربعاء إلى قيامهم بمخاطبة رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح لتحديد مهام الحاكم العسكري و لتفادي التداخل بالإختصاصات.

وأكد عضو مجلس النواب على ضرورة أن لا يحل الحاكم العسكري مكان البلديات ووزارة الحكم المحلي معتبراً أن سلبيات الحاكم العسكري تتمثل في تداخل الصلاحيات.

زوليه يرى أن لمجلس النواب أحقية التصديق على التشريعات النافذة التي يمكنها أن تنسق العمل بين الجانب العسكري الذي يضبط الأمن و الجانب المدني الذي يدير شؤون الدولة من ناحية إدارية، لافتاً إلى أن مجلس الإدارة للحكم المحلي بمجلس النواب تعمل بمتابعه وزارة الحكم المحلي في عدة جوانب.

وتطرق زوليه في حديثه إلى الإجتماع الذي عقدته لجنة الحكم المحلي يوم الثلاثاء الماضي في مقر المجلس وطرح خلاله مجموعه من البنود كجدول الأعمال  إضافة لإستعراض بعض المراسلات والشكاوي المقدمة للجنة والمقترح المقدم من احد أعضائها بخصوص تشكيل لجنة شبة دائمة لمتابعة اعمال وزارة الحكم المحلي والأجهزة التابعه لها.

إضافةً لمناقشة بعض الاستفسارات التي طرحت من قبل أعضاء المجلس و عمداء البلديات و أعضاء اللجنة حول صلاحيات ومهام الحاكم العسكري.

 

المشاركة