ليبيا – قال مدير مكتب الإعلام في المجلس المحلي سرت محمد الأميل أن المرافق الصحية التابعة لقطاع الصحة بالمدينة تعاني من نقص كبير في الإمداد الطبي إضافةً لعدم توفر الأدوية خاصةً تأخر وصول التطعيمات و أدوية مرضى السكري و الأمراض المزمنة  بأكثر من 30 مرفق صحي بين مركز صحي و وحدة صحية و مجمع عيادات.

وأكد الأميل خلال مداخلة هاتفية عبر نشرة أخبار قناة”ليبيا لكل الاحرار” أمس الجمعة على قيام مسؤول قطاع الصحة بسرت بمخاطبة وزارة الصحة و جهاز الإمداد الطبي من أجل توفير الادوية و المستلزمات الطبية إلا أن الحكومة لم توفر أي نوع من الأدوية بإستثناء ما يتم تقديمه من المنظمات الدولية أو الهيئة الطبية الدولية من الأدوية النادرة لعدد من المرافق الصحية بضواحي المدينة.

مدير مكتب الإعلام في المجلس المحلي سرت أشار إلى ما يعانيه أهالي المدينة من قلة السيولة النقدية في المصارف التجارية خاصة في طرابلس و مصراتة و الخمس و زليتن و رأس لانوف الأمر الذي يكبد النازحين مشاق السفر بالإضافة لعدم تحديد سقف السحب لسكان سرت.

و في ختام مداخلته عبر الأميل عن خالص شكره و عرفانه لمراقبة الخدمات المالية التي تعمل جاهدة على تسريع وتيرة صرف المرتبات للأجهزة الحكومية في سرت حيث هناك أكثر من 13 الف موظف يعمل في الاجهزة الحكومية لم يستطيعو الوصول الى مرتباتهم بسبب الاوضاع الراهنة.

المشاركة