ليبيا – قدم نائب رئيس المجلس الرئاسي فتحي المجبري في بيان له أحر التعازي لعائلات المنتسبين لكتيبة الدبابات 204 و هم عياد السويح و ميكائيل الجراري الذين طالتهم أيادي الشر بمدينة بنغازي خلال مواجهتهم للإرهاب و الإرهابيين .

المجبري أعرب عن تعازيه أيضاً لعائلة أيوب البوعيشي ورفاقه في قوة الردع الخاصة الذين يطاردون عناصر وفلول التنظيمات الإرهابية والإجرامية بطرابلس ويضيقون الخناق على هذه المجموعات المارقة حسب تعبيره.

وطالب المجبري في بيانه الذي تحصلت المرصد على نسخة منه اليوم الاحد الأجهزة الضبطية و القضائية بالعمل الدؤوب على سرعة ضبط مرتكبي هذه الأعمال الجبانة و تقديمهم للعدال لينالوا جزائهم وليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه الإعتداء على حقوق الآخر.

وإعتبر المجبري أن هدف المحاولاتهم البائسة هو زيادة زعزعة الأمن وضرب الإستقرار في كافة ربوع البلاد لتكون مرتعاً للإرهابيين والمجرمين و الإنتهازيين.

بيان عضو المجلس الرئاسي فتحي المجبري بخصوص عمليات الاغتيال في طرابلس و بنغازي
بيان عضو المجلس الرئاسي فتحي المجبري بخصوص عمليات الاغتيال في طرابلس و بنغازي
المشاركة