ليبيا – قال النائب الثاني لرئيس مجلس النواب احميد حومة أنه وبناءً على دعوة من بعض أعضاء المجلس الأعلى لقبائل فزان ومن نشطاء مؤسسات المجتمع المدني تم عقد إجتماع جمعهم بنواب المنطقه الجنوبية للإستماع لقضاياهم وعلى رأسها المصالحة الوطنية في المنطقه الجنوبية.

وأشار حومة في تصريح صحفي أمس الاحد لما تم مناقشته خلال الإجتماع أيضاً ومنه بحث مستوى الخدمات المتدني في المنطقه الجنوبية وتوجه نواب المنطقه الجنوبية فيما يخص الإشكال السياسي أو الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد بين الحكومة المؤقتة وحكومة الوفاق فيما يخص التواصل فيما بينهما.

حومة أكد على تواصل نواب المنطقه الجنوبية مع ممثلين الجنوب في الحكومات الموجودة فيما يخص المساهمة في تقديم الصعاب و تقديم الخدمات للمنطقة الجنوبية وعلى سبيل المثال موضوع نقل السيولة المخصصة للمنطقة الجنوبية من المصرف المركزي البيضاء الى المصارف التجارية في المنطقة  الجنوبية حيث تم ايصال هذه الرسالة للجنوب.

وذكر النائب الثاني للمجلس الرئاسي أن الإجتماع بحث بعض المواضيع العالقة والتي تحتاج لحل جذري وسريع مثل أزمة مياه الصرف الصحي في مدينة سبها.

وكشف حومة عن تشكيل لجان للتواصل في ما بين اعضاء مجلس النواب و مؤسسات المجتمع المدني بالجنوب وكذلك الأعيان والحكماء لتناول هذه الموضوعات وايجاد حلول لها، مؤكداً على ضرورة الدفع بملف المصالحه الوطنيه في المنطقه الجنوبية بشكل عام.

حومة أبدى تمنيه بإستمرا التواصل بين أعضاء مجلس النواب عن المنطقة الجنوبية و النشطاء و الخيرين في الجنوب لمناقشة العديد من الأزمات والمشاكل وايجاد حلول لها، لافتاً لتوصلهم لإمكانية تشكيل مجموعات تشرف على بعض الملفات ومتابعتها والدفع بها للوصول للأمن والإستقرار بالجنوب.

 

 

المشاركة