ليبيا – اتفقت قبيلتي الزنتان وترهونة على وضع ميثاق شرف بين القبيلتين ليعزز وحدة الصف ويدعوا الى بناء الوطن والمحافظة على النسيج الاجتماعي الليبي ،ويؤكد على التاريخ المشرف بين القبيلتين خاصةً ابان فترة الاحتلال الايطالي لليبيا.

ميثاق الشرف الذي وقع اليوم الثلاثاء في مدينة الزنتان وتحصلت صحيفة المرصد على نسخة منه أقر على مبدأ الصلح العام بتأجيل كل الخلافات والنزاعات بين جميع أبناء الوطن بإستثناء من أجرم في حق الليبيين وأن يدعم قانون العفو العام.

وأكدت الوثيقة على الوقوف صفاص واحداُ بما يخدم القبيلتين بشتى أنواع الطرق والاساليب المتاحة والمطلوبة ، داعيةً الى عدم وقوف أي طرف ضد الاخر أو التحالف ضده مع جهات أخرى سياسية أو اجتماعية.

ودعا ميثاق القبيلتين الى رفع الغطاء الاجتماعي على كل من ثبت عليه ارتكاب فعل اجرامي أو شارك فيه بشكل مباشر أو غير مباشر أو انتمى لتيار متطرف يحارب الدين والوطن .

وتعهدت القبيلتين في ميثاقهم على محاربة التطرف بكل قوة وحزم ، داعياً لاحتواء المشاكل الفردية بين القبيلتين عن طريق أعيانهم ومشائخهم دون أن تضر هذه التجاوزات الفردية بهذا الميثاق بأي حال من الاحوال.

وأضافت القابائل في ميثاقها :” في حال حدوث أي نزاع الاحدى القبيلتين مع قبائل اخرى أو تيارات يجوز تدخل القبيلة الاخرى لحل هذا النزاع بالطرق المطلوبة”.

وبين الميثاق بأن كل الخلافات السياسية التى قد تحدث بين القبيلتين لن تؤثر على ميثاق الشرف بينهم باي حال من الاحوال ، مؤكداً العمل لتقريب وجهات النظر ان حدث أي خلاف.

واتفق الطرفان على الاخذ بمبأ التشاور والتنسيق في كل ما من شأنه أن يخدم القبيلتين سياسياً واجتماعياً، معتبرين أن هذا الميثاق بمثابة تأخي بين قبيلتي ترهونة والزنتان ستتوارثه الاجيال القادمة جيلاً بعد جيل ويعد ساري المفعول من تاريخ توقيعه والتصديق عليه من الجهات الاعتبارية للقبيلتين.

14947771_1414287418611307_432509493919458729_n
نسخة من ميثاق الشرف الذي وقع بين قبيلتي الزنتان و ترهونة
14993315_1414287301944652_5025974637119362625_n
نسخة من ميثاق الشرف الذي وقع بين قبيلتي الزنتان و ترهونة
المشاركة