ليبيا – نفى الناطق الرسمي لغرفة “عمليات البنيان المرصوص” الأنباء التي تداولها البعض والمتعلقة بإنسحاب قواتهم من حي المنار إثر هجوم مباغت لتنظيم “داعش” ، متهماً بعض القنوات الفضائية التى وصفها بـ”المغرضة” بدعمها لداعش.

وإعتبر الغصري خلال مداخلة هاتفية عبر نشرة أخبار قناة “ليبيا بانوراما” أمس الثلاثاء أن وسائل الإعلام تركز على المساحات الجغرافية دون ذكر ما قامت به قواتهم من تحرير أكثر من 16 مدني من التنظيم.

الغصري أكد على عدم وجود صعوبة في تحرير منطقة الجيزة البحرية لكن الاحتكاك في المعركة حسب الخطة الموضوعة و الظروف الميدانية و التقارير التي تأتي إلى آمر الغرفة من القادة الميدانيين مشيراً لعدم إستعجالهم على تحرير منطقة الجيزة.

و في ختام مداخلتة قال الغصري أن عناصر داعش بمنطقة الجيزة محاصرين بمساحة صغيرة لكن التقارير التي تصل للقوات تفيد بوجود مدنيين عالقين لذلك نأجل عملية الإقتحام للمحافظة عليهم.

المشاركة