اتفق جبران باسيل، وزير الخارجية اللبناني، الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، مع نظيريه القبرصي واليوناني على ضرورة التنسيق والتعاون في مجال النفط والغاز.

وأعرب باسيل عن أمله في أن “يأخذ ملف النفط طريقه الطبيعي في ظل العهد الجديد الذي بدأ في لبنان”. مشيرا إلى أن مباحثاته مع نظيريه اليوناني والقبرصي تطرقت إلى الأزمات الإقليمية والأمن والنزوح والنفط والغاز.

من جانبه أكد وزير الخارجية القبرصي، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيريه اللبناني واليوناني، أن “لبنان يمر بمرحلة تاريخية بعد نجاحه في انتخاب رئيس جديد للجمهورية وتوجهه نحو تشكيل حكومة جديدة”.

وشدد وزير خارجية اليونان على أن بلاده “تسعى إلى التعاون مع لبنان على كافة المستويات”.

المصدر: وكالات

المشاركة