ليبيا – أكد عضو مجلس النواب علي التكبالي أن الكلمة التي ألقاها رئيس المجلس المستشار عقيلة صالح خلال الدورة الـ39 لإجتماع دول الإتحاد الإفريقي كانت كلمة معدة بدقة تامة وعبرت عما يحصل في ليبيا بكل شفافية ووضوح.

التكبالي أوضح بمداخلته الهاتفية في برنامج غرفة الأخبار الذي أذيع أمس الأربعاء عبر قناة ليبيا روحها الوطن أن الكلمة بينت دور البرلمان تجاه الديمقراطية ومحاولات بعض الدول لتفكيكه وكان لها أثر طيب إنعكس إيجابا على سير الإجتماعات الجانبية مع وفود دول المغرب والنيجر والجزائر ومصر والكثير من الدول الإفريقية المحيطة بليبيا.

وفيما يخص تصريحات مستشار رئيس مجلس النواب للشؤون الإفريقية عبدالمنعم بوصفيطة بشأن تشكيل الإتحاد الإفريقي لجنة رفيعة المستوى لتوضيح موقفه للمجتمع الدولي بشأن القرارات المتخذة حول ليبيا أشار التكبالي إلى إجراء حوارات مع رئيس القمة والكثير من رؤساء الوفود المشاركة ممن تفهموا الموقف الليبي وحصول وفد مجلس النواب على دعوات من بعض هذه الوفود لزيارة بلدانهم فيما تم توضيح المزيد من هذه التفصيلات خلال الإجتماعات الجانبية.

وتوقع التكبالي قرب حدوث إنفراج في العلاقات مع الدول الإفريقية والدول الأخرى مبيناً بأن مجلس النواب معترف به من كافة الدول بوصفه السلطة التشريعية الشرعية الوحيدة في البلاد التي لا تواجه أي عوائق كبيرة.

المشاركة