ليبيا – أكد التجمع السياسي لنواب مصراتة في بيان له على نبذه للعنف ورفضه لأسلوب فرض الرأي بقوة السلاح ، مبيناً أن التوافق الوطني و مخرجاته هو السبيل الوحيد للخروج من الازمة الراهنة دون هيمنة أو اقصاء.

التجمع السياسي لنواب مصراتة دعا في بيانه الذي تحصلت المرصد على نسخة منه اليوم الاحد جميع الاطراف الى التحلي بالمسؤولية تجاه استحقاق استئناف إنتاج وتصدير النفط ، مبيناً أن النفط ملك لكل الليبيين ولا يجوز أن يكون وسيلة للمساومة والابتزاز السياسي بحسب البيان.

وطالب تجمع نواب مصراتة جميع الاطراف “المتصارعة” التي تحاول بسط سيطرتها على الحقول والموانئ النفطية والكف عن ما وصفه البيان بـ”العبث بمكتسبات وثروات الشعب الليبي” ، مشدداً على ضرورة حماية منشآت الدولة وفي مقدمتها التي تتعلق بالنفط من قبل قوات نظامية تحت سلطة المجلس الرئاسي .

يشار إلى أن هذا التجمع تأسس فى 5 أكتوبر الجاري ويضم 11 عضواً عن مصراتة  في مجلسي النواب و الدولة و هم ، عبدالرحمن السويحلي ، طاهر باشاغا ، سليمان الفقي ، بلقاسم قزيط ، عمر أبوليفة ، هناء العرفي ، محمد التائب ،عائشة قليوان ، محمد احنيش ، محمد الرعيض ، جمال كرواد .

بيان التجمع السياسي لنواب مصراتة
بيان التجمع السياسي لنواب مصراتة
المشاركة