عقب عقدهم لسلسة اجتماعات اليوم الأحد على هامش زيارتهما الى العاصمة الإماراتية أبوظبي إلتقى المستشار عقيلة صالح و المبعوث الاممي الى ليبيا مارتن كوبلر لمناقشة مستجدات الاوضاع الليبية فيما ركز صالح على إيضاح موقف مجلس النواب من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق و الاتفاق السياسي.

و بحسب مصادر مكتب رئاسة مجلس النواب المرافقة لصالح فى زيارته فأنه ابلغ كوبلر برفض المجلس المسبق لاي تشكيلة حكومية ستقدم منه كونه مستنفذاً لفرصتين فى السابق .

وأكدت ذات المصادر للمرصد ان صالح ابلغ كوبلر بتمسك المجلس بخيار العودة الى مسودة الاتفاق الرابعة التى نصت على ان تكون الحكومة من رئيس و نائبين يتم اختيارهم من قائمة ” الـ 12 ” التى قدمها النواب قبيل توقيع اتفاق الصخيرات فى 15 ديسمبر الماضي .

وخلال اللقاء عرض كوبلر على صالح بيان ختام اجتماعات مالطا الذى طالب بانجاز التعديل الدستوري الامر الذى رفضه صالح الا اذا كان مبنياً على اساس المسودة الرابعة مبدياً عدم الرضى على تركيبة لجنة الحوار لعدم احترامها خيارات مجلس النواب .

و بعكس ماجرت العادة لم يعلق كوبلر على مجريات الاجتماع او نشر صورة جماعية له عبر حسابه على ” تويتر ” و اكتفى بنشر تغريدة بعد ساعات منه و مغادرته أبوظبي الى القاهرة قال فيها : ‏اجتمعت اليوم برئيس مجلس النواب الليبى المستشار ⁧‫ عقيلة صالح‬⁩ لمناقشة نتائج الحوار السياسي ⁧‫الليبي‬⁩ والخطوات المقبلة ” .

المشاركة