قال مكتب الادعاء في كوريا الجنوبية، اليوم الأحد، إنه سيستجوب رئيسة البلاد باك جون هاي ضمن تحقيق في فضيحة سياسية تعصف برئاستها لكنه لم يحدد وقت الاستجواب بعد.
وستكون هذه هي المرة الأولى التي يخضع فيها رئيس في السلطة للتحقيق من قبل المدعين.
وقال مسؤول في مكتب الادعاء لرويترز إن المدعين استجوبوا بالفعل رئيس شركة هيونداي موتور أمس السبت فيما إذا كانت باك أو أي طرف متورط في فضيحة استغلال نفوذ قد مارس ضغوطا على رؤساء شركات لجمع أموال لصالح مؤسسات متورطة في الفضيحة.
واحتج عشرات الآلاف في العاصمة سول أمس السبت للمطالبة بتنحي باك. وقال كثيرون إن باك لا تصلح لحكم البلاد.

المشاركة