ليبيا – قام رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج اليوم الإثنين بزيارة تفقدية لمنطقة الجفرة برفقة وزير الحكم المحلي المفوض بالتشكيلة الحكومية المرفوضة من قبل مجلس النواب بداد قنصو وأعضاء مجلس النواب ومجلس الدولة عن الجفرة.

وتم خلال الزيارة وفقاً لإدارة التواصل و الإعلام التابعة للمجلس الرئاسي لقاء السراج لأعضاء المجلس البلدي الجفرة وأعيان المنطقة وممثلي المجتمع المدني.

السراج أكد في كلمة ألقاها خلال اللقاء على أن المجلس الرئاسي لن يسمح بأن تكون الجفرة منطقة لأي توتر أو مواجهات كما يشاع بل ستكون مكان لإنطلاق المصالحة الوطنية ولم شمل الليبيين حسب تعبيره.

 

المشاركة