ليبيا – طالب مجلس حكماء وأعيان مدينة البيضاء ورابطة أسر الشهداء والمفقودين الجبل الأخضر أمس الأربعاء بتعيين حاكم عسكري للمدينة أسوة بباقي المدن.

وأكد الأعيان ورابطة الشهداء في بيانين منفصلين بحسب وكالة الانباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة على ضرورة إقالة المجلس البلدي وإحالته وجميع من ساهم في مساعدة المؤدلجين في محاولة نقل صورة غير صحيحة عن الواقع وتضليل الرأي العام العالمي للتحقيق معهم.

وأشاروا إلى أن المجلس البلدي لم يبدي أي جدية في التعامل مع الأزمات الراهنة فضلاً عن أخطائه و تجاوزاته التي أدت إلى تفاقم تلك الأزمات بدلاً من احتوائها و حلها.

وذكر مجلس حكماء وأعيان البيضاء ورابطة قتلى ومفقودي الجبل الأخضر أن الأمر وصل بالمجلس البلدي لإتخاذ إجراءات وصلاحيات غير ممنوحة له قانونياً ومارس دور سياسي خارج إطار صلاحيات المجالس البلدية الخدمية.

وبخصوص تعامل البلدية مع الامور المالية أشار البيانين الى قيام المجلس البلدي بصرف ميزانيات ضخمة عن طريق استغلال أموال الضرائب وإنفاقها على مشروعات ليست ذات جدوى في الوقت الحالي بحسب البيان.

المشاركة