ليبيا – قال وزير الخارجية الايطالي باولو جينتلوني أثناء لقاءه صباح اليوم الجمعة بعضو المجلس الرئاسي أحمد معيتيق أن إيطاليا تؤكد على دعمها للاتفاق السياسي الليبي والمجلس الرئاسي المنبثق عنه وتلتزم بتقديم المشورة والمساعدة في كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك .

جينتيلوني  أشاد بحسب ادارة الاعلام و التواصل التابعة للمجلس الرئاسي في اللقاء الذي حضره أيضاً الطاهر الجهيمي وزير تخطيط الوفاق المفوض بالتشكيلة الحكومية المرفوضة من قبل مجلس النواب  بالجهود المبذولة في معالجة الأوضاع الاقتصادية والأمنية في البلاد.

ومن جانبه قدم معيتيق شكره للحكومة الإيطالية حول المساعدات التي قدمتها فيما يخص المستشفى الميداني في مصراتة، لمعالجة جرحى عملية البنيان المرصوص وكذلك تطرق لعودة الشركات النفطية الإيطالية للعمل في ليبيا كما تم طرح استئناف العمل في مشروع الطريق المزمع تنفيذه في ليبيا.

وجدد عضو المجلس الرئاسي أحمد معيتيق شكره للحكومة الايطالية على  الدعم المستمر للاتفاق السياسي وحكومة الوفاق المنبثقة عنه.

يشار الى أن وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتلوني استقبل صباح اليوم الجمعة 18 نوفمبر 2016 بقصر الفارنسينا، عضو المجلس الرئاسي أحمد معيتيق على هامش الحوار الاقتصادي الليبي الذي انعقد يوم الأمس بالأكاديمية الليبية بروما.

المشاركة