ليبيا – أعلنت وزارة دفاع الوفاق التي يشغلها العقيد المهدي البرغثي في بيان لها عن اختطاف ثلاثة من موظفيها وهم كل من علي العقوري وفضل الله هارون الشهيبي وداوود العمروني في العاصمة طرابلس.   

وزارة دفاع الوفاق استكرت في بيانها الذي تحصلت المرصد على نسخة منه  هذا الفعل الذي وصفته بـ”الا مسؤول” ، مؤكدةً أنها وبالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص سوف تتخذ الإجراءات القانونية اللازمة والرادعة حيال الفاعلين.

ودعت الوزارة في بيانها كافة الجهات ذات العلاقة بتحمل مسؤولياتها وتوفير الأمن والحماية للموظفين الذين يقومون بأداء أعمالهم المكلفين بها ، محذرةً جميع الأطراف التي تقوم بمثل هذه الأفعال إلي الكف عن هذا “العبث” بهذه المؤسسة التى  وصفتها بـ” المهمة للغاية” والتي تمثل الأمن القومي للمواطن.

وأعربت وزارة دفاع الوفاق عن استغرابها من الهجمة الشرسة من قبل وسائل إعلام محلية تشيع في أخبار مغلوطة حول الحادثة ، معتبرةً أن الفترة التي تمر بها ليبيا حالياً مليئة بالشائعات الهدف منها إثارة البلبلة وتوجيه الرأي العام المحلي في مسار مبني على معلومات كاذبة وهو ما يعرض البلاد للخطر.

وفي الختام انتقد البيان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين يسرعون بنشر الاخبار المتعلقة بوزارة دفاع الوفاق قبل التأكد من صحتها .

المشاركة