القوات العراقية تعلن مقتل “وزير إعلام داعش” في نينوى

القوات العراقية تعلن مقتل “وزير إعلام داعش” في نينوى

قالت خلية الإعلام الحربي التابعة للقوات العراقية، الأربعاء، إن غارة جوية لسلاح الجو العراقي قتلت من يعرف بـ “وزير إعلام داعش في ولاية نينوى” المدعو زياد خروفه، في إطار العملية العسكرية التي يشنها الجيش العراقي والميليشيات الموالية له لاستعادة الموصل من داعش.

وذكرت القوات العراقية في بيان أن خروفه قتل في غارة جوية شنتها طائرات عراقية على أحد معاقل التنظيم في الموصل، موضحة أنه كان “المسؤول عن إنتاج الأفلام والإصدارات الخاصة بتنظيم داعش”.

وقالت القوات العراقية إنه تم تشييع خروفه في الحي العربي ضمن الساحل الأيمن لمدينة الموصل، “تحت إجراءات أمنية مشددة”، وفق ما نقل مراسل “سكاي نيوز عربية”.

إلى ذلك، تتواصل الاشتباكات بين القوات العراقية ومسلحي داعش في عدد من أحياء الساحل الشرقي لمدينة الموصل، خصوصا في حي عدن الذي شهد الثلاثاء هجمات مضادة من جانب المسلحين بسيارات مفخخة.

وتجددت الاشتباكات في أحياء الشقق الخضراء والقادسية الثانية والمحاربين، فيما يقوم القناصة باستهداف المدنيين في الأحياء المحررة، لا سيما أثناء تجمع السكان لاستلام المساعدات الإنسانية.

وفي المحور الشمالي من المدينة، تواصل القوات العراقية من الفرقة السادسة عشرة تمشيط القرى الثلاث التي سيطرت عليها الثلاثاء من قبضة تنظيم داعش.

وفي المحور الجنوبي، تواصل قوات الشرطة الاتحادية والفرقة الخامسة عشرة التقدم نحو الموصل بعد إعلان سيطرتها على مجموعة من التلال والتخوم المشرفة على الموصل.

سكاي نيوز

المشاركة