ليبيا – عبر ديوان المحاسسبة فى طرابلس التابع لحكومة الوفاق الوطني عن بالغ حزنه للوضع الإقتصادي المتردي الذى تمر به البلاد من ظروف صعبة بسبب إغلاق الحقول و المرافق النفطية المصدر الوحيد لقوت الشعب الليبي الأمر الذى قال الديوان بأنه انعكس سلباً على معيشة المواطن الليبي البسيط فى سد حاجته مع إنخفاض قيمة الدينار أمام العملات الأخرى . 

 

و قال الديوان فى بيان أصدره الثلاثاء بعنوان ( نــــداء ) و تلقت المرصد نسخة عنه ان استمرار الإغلاق يشكل عائقاً أمام حلول المشاكل القائمة و أهمها مشكلة نقص السيولة النقدية و التضخم الغير مسبوق فى الأسعار مما يهدد مستقبل الدولة بعواقب وخيمة .

 

و أضاف : ” ان الديوان بصفته الرقيب على المال العام و شعوراً منه بخطورة الوضع فانه يهيب بأبناء القبائل و المدن الواقع فى نطاقها الحقول و المرافق النفطية تحمل مسؤولياتهم تجاه أبناء الوطن الواحد بشرائحهم المختلفة و يخاطب فيهم الوازع الديني و الحس الوطني للمبادرة بفتح الحقول النفطية باعتبارها من مقدرات الشعب الليبي بأكمله و لا يجوز تحت أي ذريعة التحكم بها و إغلاقها ” .

 

و قال الديوان فى ختام بيانه بأنه يطمح إلى ان تلقى دعوته تجاوباً مؤكداً بأن عودة الإنتاج سيؤدي إلى إنفراج سريع فى الازمة مؤكدا بأنه لن يذخر جهداُ فى تحمل مسؤولياته المتمثلة فى صون المقدرات عبر فرض رقابة فعالة للتحقق من سلامة الصرف و إستخدام الموارد المالية .

نداء ديوان المحاسبة لفتح الحقول و المرافق النفطية المغلقة - 23 نوفمبر 2016
نداء ديوان المحاسبة لفتح الحقول و المرافق النفطية المغلقة – 23 نوفمبر 2016
المشاركة