تظاهر بعد ظهر اليوم الجمعة عدد من المواطنين و مؤيدي و منتسبي التيار الاسلامي و مشائخهم في مظاهرة بطرابلس على هامش صلاتهم صلاة الغائب على الشيخ الشهيد نادر العمراني.

ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بالقصاص من الجناة وتقديمهم للعدالة و منددة بالمملكة العربية السعودية و ” المداخلة ” داعينها إلى كف الشيخ ربيع المدخلي عن التدخل في الشأن الليبي.

و أظهرت صور مباشرة بثتها قناتي التناصح و النبأ مشاهد غريبة تمثلت فى وجود بعض الملثمين فى صفوف المصلين كما بدا الامام الذى صلى بهم واضعاً سلاحاً على يمين المنبر .

و روى أحد منظمي المظاهرة ان أحدهم رأى الملائكة فى منامه و هى تشيع العمراني على اكتافها و تهتف و تكبر و تلعن حفتر .

 

كما طالب المتظاهرون وزيري الداخلية و العدل بالاستقالة فوراً لعدم تجاوبهم مع قضية العمراني بالشكل المطلوب مرددين لشعارات مناوئة لقوة الردع الخاصة و آمرها عبدالرؤوف كارة .

و ردد المتظاهرون شعارات مؤيدة لدار الافتاء و الشيخ الصادق الغرياني فيما انهمك بعضهم بتعديد مثالب و محاسن العمراني الذى لم يعلن حتى الان نبأ العثور على جثته .

المشاركة