ليبيا – قال الناطق بإسم القوات الخاصة “الصاعقة ” العقيد ميلود الزوي أن القوات تمكنت من السيطرة على الحظيرة الجمركية بالكامل أمس الأربعاء مشيراً إلى ان عمليات إقتحام منطقة قنفوذة مستمرة عن طريق تكليف كل فرد وكل وحدة  بواجب معين من قبل القيادة العامة.

ووصف الزوي خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “غرفة الأخبار” الذي يبث على قناة “ليبيا روحها الوطن” أمس الأربعاء الوضع العام للقوات في المنطقة بالجيد جداً مشيراً لإقترابهم من حسم المعركة لأنه لم يتبقى سوى القليل من الجماعات الإرهابية التي لا يوجد لها منفذ سوى البحر مؤكداً على أن القوات الليبية ستطارد الارهابيين وتقضي عليهم.

وأضاف الناطق بإسم القوات الخاصة “الصاعقة ” أن الشعب بصفة عامة شعب صبور وأن الأيام القادمة ستشهد فيها الساحة الليبية الأمن والأمان بجميع المناطق وخاصة مدينة بنغازي التي عانت الكثير من ما أسماهم بـ”الخوارج”.

الزوي أكد على قيام الجيش بصفه عامة وقوات الصاعقة بصفة خاصة بتقديم بيانات متكررة لوسائل الاعلام والمقربين للمؤسسة العسكرية بعدم إذاعه أي خبر عن تحركات المؤسسة العسكرية وعدم التقاط الصور من داخل المحاور لضمان سلامة أفراد الوحدات العسكرية ، مطالباً نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بعدم اذاعه أي خبر إلا اذا كانت من مصدر موثوق.

المشاركة