imageخيمت على مركز بنغازي الطبي حالة من النشاط المُلفت، إذ انطلقت اليوم الأحد بالمركز حملة تطعيم الكبد الوبائي للعاملين بالمركز.

انطلاق امتحانات الجراحة لطلاب السنة الخامسة طب بمركز بنغازي الطبي

وقالت رئيسة وحدة الصحة المهنية وعيادة الموظفين بالمركز الطبي، الدكتورة نجلاء المهدوي، إن تلك التطعيمات إجراء وقائي معمول به داخل مستشفيات العالم، لجميع العناصر الطبية والطبية المساعدة، وعمال النظافة، نظرًا لتعرضهم للإصابات مثل «وخز الإبر»، والتعرض لسوائل الجسم والدم أثناء القيام بأعمالهم، لذلك يجب عليهم أخذ جرعات تطعيم الكبد الوبائي، وأوضحت المهدوى «تطعيمات الكبد الوبائي تتكون من ثلاث جرعات بحيث يكون بين الجرعة الأولى والثانية شهر، وبين الجرعة الثانية والجرعة الثالثة خمسة أشهر، ليكتسب الجسم المناعة من التهاب الكبد الوبائي، وأشارت المهدوي إلى أنه وصل عدد حالات تطعيم الكبد الوبائي منذ شهر أبريل العام 2013 إلى الآن 2680 حالة من العاملين بالمركز».

وكان مركز بنغازي الطبي افتتح، أمس السبت، غرفة الإنعاش الجديدة الباطنة في قسم الإسعاف والطوارئ بالمركز، وجرت مراسم التسليم بحضور رئيس التمريض بقسم الإسعاف والطوارئ رمضان العقوري، ومشرف التمريض المناوب حسن نتفة، ومشرف التمريض بمستشفى 7 أكتوبر. وذكر مكتب إعلام مركز بنغازي الطبي أن الغرفة مجهزة بالمعدات الطبية والأ

بالإضافة إلى ذلك، بدأت أمس السبت بمركز بنغازي الطبي امتحانات الجراحة لطلبة السنة الخامسة بكلية الطب، وذلك تحت إشراف اللجنة المكونة من أعضاء هيئة التدريس والمعيدين بالكلية. وقال رئيس قسم الجراحة الدكتور فتحي العبيدي: «إن الظروف الصعبة الحالية التي تمر بها المرحلة التعليمية تجعلنا نعمل بمجهود مضاعف، خاصة أن مقر الكلية مغلق، وأن أكثر الأعمال ستكون إدارية من خلال مكاتب الأطباء من داخل المركز». وأوضح العبيدي أن هناك نقصًا في الأسرة والتمريض، وهو ما يؤثر على العملية التعليمية وعلى سير الامتحانات.

ونوّه العبيدي بأن عدد الطلبة الملتحقين بالامتحان بلغ 860 طالبًا وأن الامتحان النظري كان في الأسبوع الماضي، وبالأمس السبت استأنف الامتحان العملي، الذي يستمر لمدة أسبوعين، وسيجري عدد 300 طالب كل يوم الامتحانات بين السريري والامتحان الشفهي، وأن أغلب الطلبة من مدينة بنغازي من بينهم 200 طالب من المرج وإجدابيا، كما يوجد عدد من الطلبة الذين تمت استضافتهم من كليات سرت وسبها ودرنة.

المشاركة