أوبك تخفض توقعاتها للطلب العالمي على الذهب الأسود في 2016

الدول ألاعضاء في منظمة أوبك

خفضت منظمة  “أوبك” للدول المصدرة للنفط اليوم الأربعاء توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في عام 2016 بمقدار 10 آلاف برميل يوميا ليصل 1.25 مليون برميل يوميا.

 

تقرير منظمة أوبك لشهر فبراير
تقرير منظمة أوبك لشهر فبراير

وقالت المنظمة في تقريرها لشهر فبراير الذي تلقت ” المرصد ” نسخة منه إن الطلب العالمي على النفط سينمو في عام 2016 بواقع 1.25 مليون برميل يوميا ليصل إلى 94.21 مليون برميل يوميا مقارنة بعام 2015.

وأضافت “أوبك” أن حجم الطلب العالمي على النفط العام الماضي بلغ 92.96 مليون برميل يوميا، وهو أعلى بمقدار 1.54 مليون برميل يوميا عن عام 2014.

 

 

ولفت “أوبك” إلى أن فائض معروض النفط في السوق العالمية سيرتفع هذا العام عما كان متوقعا في السابق. وقالت المنظمة في تقريرها نقلا عن مصادر ثانوية إن “أوبك” ضخت 32.33 مليون برميل يوميا في شهر كانون الثاني (يناير) الماضي بزيادة 130 ألف برميل يوميا عن شهر كانون الأول (ديسمبر).

ويشير تقرير “أوبك” إلى أن فائض المعروض سيبلغ 720 ألف برميل يوميا في 2016 إذا واصلت المنظمة الضخ بمعدل شهر كانون الثاني (يناير) ارتفاعا من 530 ألف برميل يوميا في تقرير الشهر الماضي.

وقالت المنظمة “يبدو أن مجمل التأثير السلبي من الهبوط الحاد في أسعار النفط منذ منتصف 2014 طغى على الفوائد في الأمد القصير ،  يبدو أن العدوى انتقلت إلى جوانب عديدة من الاقتصاد العالمي”.

مقر منظمة أوبك / فيينا - النمسا
مقر منظمة أوبك / فيينا – النمسا

وأشارت إلى عوامل من بينها الضغط المالي على المنتجين الذين يعتمدون على دخل النفط وعدم قدرة البنوك المركزية على خفض أسعار الفائدة والتأثير على شتى القطاعات من الصناعات التحويلية إلى الزراعة.

وأضاف التقرير إلى مؤشرات أن هبوط الأسعار يضر بالإنتاج مرتفع التكلفة من خارج أوبك. وقامت الشركات بتأخير أو إلغاء مشروعات بمليارات الدولارات وهو ما يهدد بعض الإمدادات في المستقبل.

وتتوقع أوبك الآن أن تنخفض الإمدادات من خارجها 700 ألف برميل يوميا في 2016 بقيادة الولايات المتحدة. وفي الشهر الماضي توقعت المنظمة هبوطا قدره 660 ألف برميل يوميا.

المشاركة