رحبت منظمة الشعوب والبرلمانات العربية، برئاسة عبدالعزيز عبدالله، بعودة مصر رسميا إلى عضويتها بالاتحاد البرلماني الدولي، ورفع العلم المصري في موقعه التاريخي على مبنى الاتحاد.

وقالت المنظمة، في بيان عقب اجتماعها، مساء الأحد، أن موافقة البرلمان الدولي، خلال الجلسة الرئيسية للجمعية العامة في زامبيا، على عودة مصر، يمثل تتويجا لجهود القيادة المصرية، لعودة القاهرة لدورها التاريخي الريادي.

واستنكرت المنظمة تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، التي تحدث فيها عن قلقه تجاه الإجراءات التي تتخذها القاهرة لتنظيم دور منظمات المجتمع المدني والتحقيقات في مخالفات بعضها، معتبرة أن هذه التصريحات تدخل مباشر في شؤون مصر الداخلية.

 

المشاركة