أعلن الفريق الطبي نجاح عملية فصل التوأم السيامي الباكستاني ( فاطمة ومشاعل )، التي أجريت اليوم في مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني في الرياض و ذلك بحسب ما أعلنت وكالة الانباء السعودية .

الفريق الطبي و إحدى الطفلتين أثناء عملية الفصل
الفريق الطبي و إحدى الطفلتين أثناء عملية الفصل

وأوضح المستشار بالديوان الملكي رئيس الفريق الطبي الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة, أن التوأم خضعتا لفحوصات طبية متعددة، حيث جرى عقد اجتماع للفريق الطبي متعدد التخصصات، وتبين أنهما ملتصقان في أسفل الصدر والبطن، ويتشاركان في جدار الصدر والكبد ووزنهما مجتمعاً 20 كجم، مشيراً إلى أن الفحوصات بينت إمكانية فصلهما بنسبة نجاح 80% من خلال عملية جراحية تستغرق قرابة سبع ساعات وعلى ست مراحل، ويشارك فيها عشرون طبيباً ومختصاً.

الفريق الطبي الذي أجرى العملية لفصل التوأمين
الفريق الطبي الذي أجرى العملية لفصل التوأمين

وكان التوأم السيامي الباكستاني (مشاعل وفاطمة) قد وصلا إلى مدينة الرياض يوم 3 مارس الجاري بناءً على توجيهات الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي أمر باستضافتهما ووالديهما لإجراء الفحوصات اللازمة لهما؛ وبحث إمكانية فصلهما، وتم إدخالهما فور وصولهما إلى مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني بالرياض .
مما يذكر أن عملية الفصل هذه تعد رقم 40 من بين 94 حالة تمت مراجعتها من قبل البرنامج الوطني لفصل التوائم السيامية.

إحدى الطفلتين بعد إنتهاء الجراحة و انفصالها عن شقيقتها
إحدى الطفلتين بعد إنتهاء الجراحة و انفصالها عن شقيقتها
والدة و والد الطفلتين بعد إنتهاء العملية الجراحية
والدة و والد الطفلتين بعد إنتهاء العملية الجراحية
المشاركة