فاز المنتخب الانجليزي على مضيفه الألماني بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مباراة اتسمت بالإثارة في إطار استعدادات الفريقين لبطولة كأس أمم أوروبا “يورو 2016” المقررة في فرنسا في يونيو المقبل.

وحول المنتخب الانجليزي تأخره بهدفين إلى فوز كبير بثلاثة أهداف أحرزها كل من هاري كين في الدقيقة 61 وجيمي فاردي في الدقيقة 74 وايريك داير في الثواني الأخيرة من المباراة.

بينما أحرز توني كروس وماريو غوميز هدفي منتخب ألمانيا في الدقيقتين 43 و57.

وتعد هذه أول مرة تحول فيها إنجلترا تأخرها بهدفين إلى فوز منذ عام 1976 عندما تفوقت على إيطاليا بنتيجة 2/3، كما أنها المرة الأولى على الإطلاق التي يخسر فيها المنتخب الألماني على أرضه بعد تقدمه بفارق هدفين.

على الرغم من أن المباراة ودية إلا أن الفوز سيمنح منتخب إنجلترا ومدربه روي هوجسون دفعة معنوية قبل خوض منافسات بطولة يورو 2016.

فرحة لاعبي المنتخب الأنجليزي بعد أنتهاء المباراة
فرحة لاعبو المنتخب الأنجليزي بعد إنتهاء المباراة

حيث كان الشوط الأول للمباراة قد انتهى بتقدم ألمانيا بهدف توني كروس من تسديدة قوية سكنت حارس مرمى المنتخب الانجليزي جاك باتلاند.

مسجلاً بعدها  المهاجم ماريو غوميز الهدف الثاني للمنتخب الألماني بتسديدة بالرأس في الدقيقة 57. وفي الدقيقة 61 سجل المنتخب الانجليزي أول أهدافه بقدم المهاجم هاري كين ليتلقص الفارق إلى هدف واحد.

وأضاف البديل جيمي هاردي هدف التعادل في الدقيقة 74 بعد 3 دقائق فقط من مشاركته في المباراة مستغلا التمريرة العرضية لزميله ناثانيل كلاين وأودع الكرة بكعبه في شباك الحارس مانويل نوير.

وأخيراً سجل ديريك داير هدف الفوز في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع بتسديدة رأسية.

وأعرب مدرب المنتخب الانجليزي عن سعادته بهذا الفوز الكبير على ألمانيا بطل العالم قائلا إن “أفضل ليلة قضيتها كمدرب لمنتخب انجلترا”.

المشاركة