بالفيديو : بعض التجار يستأنفون أعمالهم بسوق مدينة حمص السورية

أصر بعض أصحاب المحال التجارية في منطقة السوق التاريخية بحمص على إعادة فتح محلاتهم على الرغم من الدمار الهائل الذي لحق بالمدينة السورية خلال الحرب المستعرة في بلدهم ، وعاد تاجر يُدعى عماد لمدينته بعد فراره بسبب الصراع ، عاد ليجد بيته هُدم لكن محله لا يزال قائما.

وكان هذا السوق يعج “كخلية نحل” بالمئات من الناس و الأعمال التجارية المختلفة فيما مضى ، أما اليوم فانه مغطى بالركام وتعاني الشوارع التي كانت مزدحمة من كونها خالية.

وتقدم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين منحا لمساعدة بعض تجار السوق وأصحاب المحال التجارية على الوقوف مجددا على أقدامهم واستعادة أعمالهم.

وتقول المفوضية إنها قدمت منح لنحو 1500 من أصحاب الأعمال في سوريا.

وكانت حمص مركزا لانتفاضة 2011 على الرئيس السوري بشار الأسد التي تحولت إلى حرب أهلية مستمرة منذ أكثر من خمس سنوات وتسببت في مقتل 250 ألف شخص على الأقل وتشريد أكثر من 11 مليون نسمة من بيوتهم.

المشاركة