بالفيديو : جولة داخل كلية الفنون و الإعلام بمدينة مصراتة

فتحت كلية الفنون والإعلام في جامعة مصراتة الليبية أبوابها للزوار وبينهم إعلاميون وفنانون وموسيقيون في نشاط يستمر أسبوعا بهدف إظهار مواهب طلابها وإنجازاتهم.

وتلبي الكلية التي تأسست في أواخر عام 2014 -وتعد الأولى من نوعها في وسط ليبيا- احتياجات طلاب يأملون في احتراف العمل بالإذاعة أو التلفزيون أو التصوير أو الصحافة أو الموسيقى أو الفنون الجميلة.

وقالت فنانة من المدينة في مقطع فيديو لوكالة رويترز ، تدعى رويدا الشركسي ساهمت في تنظيم المعرض الخاص بأعمال فنية من إنتاج طلاب الكلية “كلية الفنون والإعلام أتاحت الفرصة عند تأسيسها للكثير من العناصر أن يلتحقوا بها وأعطت فرصة أيضا للمواهب أن يظهروا نفسهم من الناحية الفنية..من الناحية الثقافية. نحن بحاجة في داخل المجتمع الليبي بالذات إلى تغيير الرؤية الفنية..تغيير الرؤية الثقافية.. و نحتاج إلى دعم أفكار الشباب الذين يمتلكون الموهبة الفنية.”

و يعتبر المعرض الفني تتويجا للنشاط حيث أشاد خلاله فنانون محليون بأعمالهم الفنية التي عرض البعض شراءها.

ويرى الطلاب أن كلية الفنون والإعلام وفرت لهم فرصة لاختيار مجالات عملهم المستقبلي بعد مرور خمس سنوات على سقوط البلاد في أتون صراع دموي.

وكلية الفنون والإعلام مجهزة بأستوديوهات تسجيل ومعدات بث إذاعي وغرف تحرير أخبار وجذبت نحو 500 طالب يتطلعون للعمل في مجال الإعلام ومجالات الفنون.

المشاركة