اليمن – واصلت مقاتلات التحالف العربي غاراتها الجوية، اليوم الأربعاء، ضد مواقع مفترضة لمسلحي جماعة “أنصارالله” (الحوثيين) والموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح في محافظة تعز، جنوبي اليمن.

وأفادت مصادر محلية في تعز، لـ”العربي الجديد”، أنّ “مقاتلات التحالف قصفت، اليوم، بالعديد من الغارات مواقع في شارع الستين، ومرتفع سوفتيل ومنطقة الربيعي، ومعسكر اللواء 22 مشاة الذي يسيطر عليه الحوثيون، في منطقة الجند”، ولم ترد تفاصيل حول آثار الضربات.

وتتواصل المعارك المسلّحة في محافظة تعز بوتيرة يومية، إذ تمكن الحوثيون في الأيام الماضية من استعادة السيطرة على المدخل الغربي لتتواصل المواجهات بشكل يومي. وفي مأرب، تجدّدت المواجهات المسلّحة بين قوات الجيش والمقاومة الموالية للشرعية من جهة، وبين الحوثيين والموالين للرئيس السابق من جهة أخرى، في مديرية مجزر التابعة إدارياً لمأرب وتتصل بمحافظة الجوف.

وبحسب مصادر في المقاومة، فإن قوات الجيش الموالية للشرعية تقدمت في العديد من المواقع في منطقة الصفراء، ضمن عملية تسعى خلالها لتأمين الأجزاء الشمالية لمأرب على حدود الجوف.

وتسيطر قوات الشرعية على غالبية مناطق محافظة مأرب، ولا تزال الأجزاء الشمالية والغربية، وأبرزها منطقة صرواح، تشهد معارك متقطعة بين الحين والآخر.

المشاركة