مومباي – أعلنت شركة تاتا ستيل الهندية كبرى شركات صناعة الصلب في بريطانيا عرض جميع أعمالها في بريطانيا للبيع لتعويض خسائر فادحة في خطوة تسدل الستار على غزوة استمرت نحو عشر سنوات في قطاع الصلب البريطاني المتداعي.

وبعد اجتماع عاصف في مومباي قالت الشركة العملاقة إن الأداء المالي لفرعها في بريطانيا تدهور بشكل حاد في الشهور القليلة الماضية بعد أعوام من ضعف الأوضاع بشكل اضطرها بالفعل لتسريح مئات العاملين.

ولم تشهد تاتا تغيرا يذكر في المركز التنافسي لعملياتها في بريطانيا التي توظف نحو 15 ألف شخص وتشمل بورت تالبوت أكبر مصانع الصلب البريطانية.

وألقت الشركة الهندية باللوم على ارتفاع تكاليف التصنيع وضعف السوق المحلية وزيادة الواردات إلى أوروبا من دول مثل الصين.

ونتيجة لذلك قالت الشركة في بيان إن فرعها الأوروبي سيستكشف كافة خيارات إعادة هيكلة محفظة استثماراتها بما في ذلك احتمالات بيع تاتا ستيل البريطانية ككل أو على أجزاء.

المشاركة