واشنطن – قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الخميس إنه والرئيس الصيني شي جين بينغ ملتزمان بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية وإنه يعتزم التشاور مع شي بشأن حقوق الإنسان والأمن الإلكتروني والملاحة البحرية.

وفي ظهوره مع أوباما على هامش قمة الأمن النووي في واشنطن قال شي إن ثمة خلافات قائمة بين الصين والولايات المتحدة في بعض القضايا لكنهما ينسقان بشكل فعال فيما يخص ملف كوريا الشمالية.

المشاركة