تجري السلطات الجزائرية تحقيقا في استعمال بعض تجار مدينة سكيكدة ملحا يصلح لتحنيط جثث الموتى، في تحضير النقانق.

صحف محلية جزائرية، ذكرت أن الملح غير الغذائي يستخدم عادة لحفظ الجثث التي تمكث مدة طويلة في مستودعات الأموات.

من جهتها باشرت السلطات الجزائرية تحقيقاتها بعدما توصلت بمعلومات تفيد أن خروقا تشوب عملية إعداد النقانق باللهجة الجزائرية، حتى أن بعض التجار يدخلون فيها عناصر هجينة مثل عنق الدجاج وبقايا الرأس.

وتلزم المصالح الصحية في الجزائر التجار بتحضير النقانق من لحوم البقر والخروف إضافة إلى شحومها، دون إضافة مواد أخرى غير معروفة.

ويشكو مستهلكون جزائريون من عدم احترام بعض التجار لمعايير الصحة، وتماديهم في بيع النقانق، أحيانا، بالرغم من انقضاء أجل صلاحيتها.

 

 

 

المشاركة