العراق- كشفت تسريبات من داخل مجلس النواب، الخميس، عن اسماء المرشحين للكابينة الوزارية الجديدة التي قدمها رئيس الوزراء حيدر العبادي الى البرلمان اليوم الخميس.

وبحسب التسريبات التي وصلت لـ السومرية نيوز، فإن رئيس الوزراء حيدر العبادي رشح نزار محمد سليم لمنصب وزير النفط، ويوسف علي الاسدي لمنصب وزير الاتصالات، والشريف علي بن الحسين لمنصب وزير الخارجية.

ورشح العبادي، وفقاً للتسريبات، عبد الرزاق العيسى لمنصب وزير التعليم العالي، وعلي علاوي لمنصب وزير المالية، وهوشيار رسول محمد لمنصب وزير الاعمار، وحسن الجنابي لمنصب وزير الزراعة والموارد المائية.

كما رشح العبادي، بحسب التسريبات، علي الجبوري لمنصب وزير التربية، وعقيل يوسف لوزارة الثقافة والشباب، ومحمد نصر الله لمنصب وزير العدل، وعلاء دشير لمنصب وزير الكهرباء، فضلاً عن وفاء المهداوي لمنصب وزير العمل والهجرة.

وكشفت التسريبات أيضاً أنه تم دمج وزارتي المالية مع التخطيط، والنقل مع الاتصالات، والعمل مع الهجرة، والزراعة مع الموارد المائية، والشباب مع الثقافة، والصناعة مع التجارة، والإعمار والاسكان مع البلديات.

وكان رئيس البرلمان سليم الجبوري حدد، اليوم الخميس، مهلة عشرة أيام لمناقشة الوزارات وشهر لحسم الهيئات والمناصب الأمنية، فيما أكد أن البرلمان سيعمل مع الحكومة في سبيل إنجاز ذلك خلال المدة المحددة.

وتعهد رئيس الوزراء حيدر العبادي، الخميس، بتسمية رؤساء للهيئات المستقلة والابتعاد عن التعيين بالوكالة وهيكلة بعض مناصب المدراء العامين في مدة أقصاها شهر، وفيما دعا مجلس النواب إلى دعم حكومته في مكافحة الفساد، شدد على ضرورة فتح ملفات الفساد الكبرى وحسم ملفات المعتقلين.

ورفع مجلس النواب، اليوم الخميس (31 آذار 2016)، جلسته الى السبت المقبل بعد تصويته على “تغيير شامل” في مؤسسات الدولة، فيما قام رئيس الوزراء حيدر العبادي بتسليم رئيس البرلمان سليم الجبوري تشكيلته الوزارية الجديدة ضمن ملف مغلق.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد عقد فور وصوله مبنى البرلمان اجتماعا مغلقا مع رئيسه سليم الجبوري لبحث تطورات الازمة السياسية في العراق.

 

 

 

 

المشاركة