ينتظر عشاق ريال مدريد بترقب كبير إعلان برشلونة عن تشكيلته الأساسية في كلاسيكو السبت لمعرفة إذا ما كانت ستضم التركي آردا توران.

النجم التركي تحول في السنوات القليلة الماضية إلى “كابوس” مزعج لريال مدريد حيث قلب حضوره البدني وقدراته الفنية موازين القوة بالعاصمة الإسبانية مدريد رأسا على عقب، وبتواجده تحولت الغلبة إلى الأتلتيكو.

بينما يخشى عشاق الريال أن يحول توران حلمهم بالفوز في الكامب نو بكلاسيكو السبت إلى كابوس جديد على غرار المباراتين الأخيرتين التي شارك فيهما رفقة الأتلتيكو قبل انتقاله إلى برشلونة.

وفي المباريات التي شارك فيها توران منذ مباراته الأولى ضد إسبانيول فاز برشلونة بست عشرة منها مقابل تعادل واحد، كما أحرز النجم التركي هدفان وساهم في أربعة، ويأمل النجم السابق لأتلتيكو مدريد في المشاركة للمرة الأولى في الكلاسيكو هذا السبت.

ويتوقع الكثيرون أن يعتمد المدرب إنريكي على توران كلاعب أساسي لكبح جماح رونالدو ومساعدة بوسكيتس في حماية الدفاع والسيطرة على وسط الميدان.

 

المشاركة