تمكن الألماني نيكو روزبرغ من تسجيل انتصاره الخامس على التوالي والثاني له هذا الموسم بعد أداءٍ ثابت لم تشبه شائبة طيلة 57 لفّة على حلبة البحرين الدوليّة متقدّماً على الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري.

تصدّر روزبرغ جميع لفّات السباق منذ انتزاع الصدارة عند الانطلاقة ليُحرز بذلك فوزه الأوّل في مسيرته في جائزة البحرين الكبرى ليسجّل بذلك العلامة الكاملة خلال موسم 2016 حتّى الآن بفوزه بالسباقين الافتتاحيين من الموسم.

لحظة استلام روزبيرغ كأس جائزة البحرين الكبرى
لحظة استلام روزبيرغ كأس جائزة البحرين الكبرى

أقرب منافسي الألماني كان كيمي رايكونن الذي حلّ ثانياً على متن سيارة فيراري الوحيدة في السباق بعد انسحاب فيتيل من لفّة التحمية.

بطل العالم لويس هاميلتون تمكن من تعويض ما خسره في اللفّة الأولى بسبب حادثٍ عند المنعطف الأوّل ليعبر خطّ النهاية ثالثاً.

دانيال ريكاردو كان أفضل البقيّة خلف مرسيدس وفيراري في المركز الرابع لكن على بعد أكثر من دقيقة، في حين أكّد رومان غروجان أنّ التأدية القويّة التي أظهرتها سيارة هاس خلال السباق الماضي لم تكن لمرّة واحدة فقط، إذ تمكّن من خطف المركز الخامس بعد تأدية مثيرة.

صورة تجمع اصحاب المراكز الثلاث الاولى و معهم مهندس فريق مرسيدس
صورة تجمع اصحاب المراكز الثلاث الاولى و معهم مهندس فريق مرسيدس

المركز السادس كان من نصيب ماكس فيرشتابن سائق تورو روسو بعد انطلاقه من المركز العاشر.

دانييل كفيات تقدّم 8 مراكز خلال السباق وحلّ سابعاً متقدّماً على ثنائي ويليامز فيليبي ماسا وفالتيري بوتاس اللذين احتلا المركزين الثامن والتاسع توالياً بالرغم من تقدّمهما إلى مراكز الصدارة في المراحل الأولى من السباق.

لحظة وصول روزبيرغ لخط النهاية
لحظة وصول روزبيرغ لخط النهاية

ستوفيل فاندورن وضمن مشاركته الأولى تعويضاً لغياب فرناندو ألونسو تمكّن من حصد آخر مراكز النقاط بحلوله عاشراً بعد تأدية مثيرة من البلجيكي.

 

المشاركة