زوريخ – قالت لجنة القيم التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إنها فتحت تحقيقا أوليا مع العضو فيها خوان بيدرو دامياني على خلفية ورود اسمه في قضايا فساد كما جاء في تسريبات وثائق بنما.  

وأكدت اللجنة المسؤولة عن اقتلاع الفساد في الفيفا في بيان لها اجراء التحقيق مع بيدرو بسبب وجود علاقة عمل محتملة بينه وبين يوجينيو فيجيريدو من أوروجواي وهو واحد من المسؤولين الكرويين الذين تم اعتقالهم في زوريخ العام الماضي.

وأضاف البيان ان هانز يواكيم ايكرت رئيس الغرفة القضائية بات على علم مؤخرا بالعلاقة التي تربط بين دامياني وفيجيريدو الرئيس السابق لاتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم.

وجاء بيان اللجنة بعد تقارير إعلامية أفادت بأنه تم الكشف عن احتمال وجود صلات بين الاثنين من خلال وثائق احتوت عليها تسريبات ضخمة للبيانات من ملفات مؤسسة موساك فونسيكا القانونية التي يقع مقرها في بنما والتي باتت تعرف باسم (وثائق بنما) المسربة.

ويسعى الاتحاد الدولي لإعادة بناء نفسه بعد أزمة غير مسبوقة أدت لتوجيه الولايات المتحدة الاتهام لعشرات من المسؤولين الكرويين الكثير منهم من مسؤولي الفيفا.

NO COMMENTS