آخر الاخبار

ذكرت دراسة جديدة أن ما يقارب 40% من النباتيين هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون اللحوم.

الدراسة التي قامت بها جامعة كورنيل الأمريكية وجدت أن الذين يتبعون حمية غذائية نباتية تطور عواملهم الوراثية جينا يسبب الالتهابات ويزيد خطر الإصابة بسرطان القولون وأمراض القلب.

وأشار الباحثون إلى أن اتباع هذه الحمية، وخاصة إذا ما كانت متوارثة، يتسبب في طفرات جينية في الحمض النووي، مما يزيد من تفاقم احتمالات حدوث التهابات.

كما أن أجسام الأشخاص النباتيين تمتص بكميات أكبر الأحماض الدهنية للنباتات والتي تتحول إلى حمض الأراكيدونيك مما يقوي فرص الإصابة بالتهابات مزمنة فسرطان.

وأشار توماس برينا المشرف على الدراسة إلى أن الطفرة الجينية تعرقل إنتاج أحماض الأوميجا 3 الدهنية التي تقي القلب من الأمراض.

وأضاف برينا أن النتائج التي توصلوا إليها يمكن أن تفسر الدراسات السابقة التي كشفت عن أن 40% من النباتيين أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون اللحوم.