آخر الاخبار

قال الإتحاد الليبي العام لورابط ومنظمات أسر شهداء ومفقودي ثورة 17 فبراير في بيان اصدره أمس الأحد الموافق 10 أبريل انه يتابع بقلق ما يحدث من تجاذبات سياسية في البلاد وصراع محموم على السلطة استخدمت فيه شتى الوسائل التي عملت على شق صفوف الليبين وفرقت جمعتهم الى حد الذي جعل بعض الاطراف السياسية تلجأ الى استخدام أسر الشهداء والمفقودين في هذا الصراع ، على حد وصف البيان .

و طالب الإتحاد بدوره كافة أطراف النزاع السياسي بعدم الزج بأسر الشهداء و المفقودين في تلك الصراعات مشيراً إلى أن أسر الشهداء والمفقودين هم أكثر الفئات تضرراً من تلك التجاذبات والصراعات السياسية التى تعصف بالبلد.

و اعلن الإتحاد أن أسر الشهداء والمفقودين ليسوا طرفاً في هذه الصراعات ,ولن يسمحوا باستخدامهم للضغط على أي طرف من الأطراف الليبية أو استعمالهم  لتمرير أي أجندات للسيطرة على الوطن مؤكداً دعمه الكامل لجهود التوافق والمصالحة الوطنية للخروج من الأزمة الراهنة في البلاد .

يذكر أن ”  الإتحاد الليبي العام لروابط الشهداء ومفقودي ثورة 17 فبراير ” و مقره مدينة مصراتة  يضم في عضويته 16 رابطة تمثل أسر ” الشهداء ” والمفقودين في شرق وغرب وشمال وجنوب البلاد.

error: