ليبيا- إستقبل صباح اليوم الثلاثاء رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج وأعضاء مجلسه وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتلوني بمقر المجلس في العاصمة طرابلس.

وخلال اللقاء ثمن دعم إيطاليا لثورة فبراير وسير مراحل إنتاج وتنفيذ الإتفاق السياسي مؤكدا تطلع المجلس الرئاسي لزيادة التعاون المشنرك وتقديم الدعم اللازم لحكومة الوفاق الوطني في المجالات المختلفة.

صورة لحظة وصول وزير الخارجية الايطالي للقاعدة البحرية أبو ستة بطرابلس
صورة لحظة وصول وزير الخارجية الايطالي للقاعدة البحرية أبو ستة بطرابلس

وشدد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق على ضرورة قيام الجانب الإيطالي بتوفير الدعم اللوجستي لليبيا في مجالات مكافحة الإرهاب والهجرة غير شرعية والجريمة المنظمة ومراقبة وتأمين الحدود.

وجدد السراج دعواته لإعادة بعثة إيطاليا الدبلوماسية إلى طرابلس بأسرع وقت ممكن وإستئناف الرحلات الجوية بين مطارات ليبيا وإيطاليا وتهيئة الأجواء الملائمة لعودة فاعلة لليبيا للأسرة الدولية.

صورة من المؤتمر الصحفي الذي عقده جنتلونى من مقر المجلس الرئاسي بالقاعدة البحرية بطرابلس
صورة من المؤتمر الصحفي الذي عقده جنتلونى من مقر المجلس الرئاسي بالقاعدة البحرية بطرابلس

من جانبه بارك جينتلوني نجاح خطوة دخول رئيس وأعضاء المجلس الرئاسي للعاصمة طرابلس ومباشرة أعمالهم هناك بشكل سلمي مؤكداً دعم بلاده لحكومة الوفاق الوطني بوصفها الممثل الوحيد لدولة ليبيا.

وأشار الوزير إلى ضرورة تفعيل إتفاقية الصداقة والتعاون الليبيية الإيطالية المبرمة في أغسطس عام 2008 للمساعدة بدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي وعودة الشركات والإستثمارات الإيطالية إلى ليبيا .

و أكد جينتلوني على ضرورة التنسيق بمجال المساعدات الإنسانية موضحاً عزم بلده على إرسال مساعدات عاجلة إلى المناطق المتضررة في كافة أنحاء ليبيا مبينا وقوف إيطاليا على مسافة واحدة من كافة الليبيين.

يشار إلى أن الحكومة الحكومة الإيطالية أرسلت صباح اليوم الثلاثاء شحنات من المساعدات الطبية والغذائية كمساهمة أولى منها لتلبية الإحتياجات العاجلة للنازحين والمتضررين في ليبيا.

المشاركة