قال رئيس البرلمان العراقي إن البرلمان سيصوت اليوم الخميس على التعديل الوزاري الذي إقترحه رئيس الوزراء حيدر العبادي في إطار مسعى لمكافحة الفساد وذلك بعد يوم شهد مشاجرات بين النواب الذين كانوا يناقشون هذه الخطوة الإصلاحية.

و بدأ عشرات من النواب اعتصاماً في البرلمان منذ يوم الثلاثاء احتجاجاً على قائمة المرشحين التي طرحها العبادي للتشكيل الوزاري الجديد ويقولون إنها ستؤدي مرة أخرى إلى الفساد والمحاباة.

و ذكر النواب المعتصمون أن موافقة الأحزاب السياسية الرئيسية في العراق على القائمة أولاً تعني أنها ستبقي على نظام الحصص العرقية والطائفية الذي بدأ تطبيقه بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003. ويقول منتقدون إن هذا النظام سمح لجماعات معينة بتكديس الثروات والتمتع بنفوذ أكبر من غيرها.

من جهتهم يريد النواب المحتجون أن يلتزم العبادي بالتشكيلة التي إقترحها في 31مارس وتتكون من خبراء فنيين.

و أكد سليم الجبوري رئيس البرلمان على موقعه الرسمي أن التصويت سيجري خلال جلسة اليوم الخميس.مضيفاً أن العبادي سيشارك في الجلسة،ولم يذكر الجبوري على موقعه أياً من القائمتين سيطرحها العبادي للتصويت لكن قنوات تلفزيونية محلية قالت اليوم الخميس إنه قد يطلب من النواب المفاضلة بينهما أو دراسة بديل ثالث.

المشاركة