العراق- دعا رئيس مجلس النواب العراقي المقال سليم الجبوري للحفاظ على المؤسسة التشريعية وإبعادها عن “تصدير الأزمات”، فيما انتقد ما سماها “حالة الفلتان” التي شهدتها جلسة البرلمان يوم أمس.

وقال الجبوري خلال مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان وحضرته السومرية نيوز، إن “إقالة أو استقالة رئيس البرلمان أمر طبيعي ونحترم النتائج التي تترتب على ذلك”، مشيرا إلى أن “حالة الفلتان التي حدثت في جلسة الأمس أساءت لهيبة الدولة”.

وشدد الجبوري على ضرورة “الحفاظ على هيبة الدولة والمؤسسة التشريعية”، لافتا إلى أنه “لا ينبغي لمجلس النواب أن يكون مصدرا للأزمات”.

وعد الرئيس المقال الجلسة التي عقدها النواب المعتصمون اليوم وصوتوا خلالها على إقالته بأنها “ممارسة ليست بذات اعتبار”، مشيرا إلى أن المجلس سيمضي بعقد جلساته بصورة طبيعية ابتداء من السبت المقبل، فيما أكد أن المناصب “لا تعنيه”.

وأكد الجبوري وجود “أخطاء” دستورية وقانونية بجلسة البرلمان التي عقدها النواب المعتصمون اليوم فيما حذر من نتائج “كارثية” قد تولدها “التصرفات غير المدروسة”.

وكان النائب علي البديري قد أعلن تصويت مجلس النواب برئاسة عدنان الجنابي على إقالة الجبوري ونائبيه بالإجماع ورفع الجلسة إلى يوم السبت المقبل فيما وصف النائب هيثم الجبوري تصريحات المقال وعودته لكرسي الرئاسة بأمر من الماضي.