قال مسؤولون اليوم الجمعة إن طائرات أفغانية قتلت أكثر من 40 مقاتلا مواليا لتنظيم الدولة “داعش” في غارة بإقليم ننكرهار بشرق البلاد.

و رغم صعوبة التحقق من مزاعم الطرفين بشأن عدد القتلى والجرحى إلا أن عملية أمس الخميس تبدو ضربة كبيرة على غير المعتاد من جانب سلاح الطيران الأفغاني الوليد الذي يقوم ببناء قدراته منذ انسحاب التحالف الذي يقوده حلف شمال الأطلسي من أغلب العمليات القتالية في 2014.

و قال مسؤول لرويترز “بناء على معلوماتنا شنت القوات الجوية الأفغانية الضربة وقتلت أكثر من 40 من مقاتلي داعش.”

و أضاف أن المتشددين تجمعوا لشن هجمات في ننكرهار المتاخمة لمناطق باكستانية ينعدم فيها القانون.

و قالت إدارة العلاقات العامة بالجيش الأفغاني إن 42 من مقاتلي تنظيم الدولة “داعش” قتلوا في عملية مشتركة في ننكرهار أسفرت عن تدمير مركز تدريب للمتشددين.

و أضاف أن القوات الجوية الأفغانية نفذت 83 عملية قتالية في أنحاء البلاد سببت خسائر كبيرة في صفوف حركة طالبان وتنظيم الدولة “داعش”.